شرح ماهي موانع القلقلة
القلقلة

شرح ماهي موانع القلقلة.

القلقلة مبحث أساسي من مباحث علم التجويد، والقلقلة لغةً

هي التحريك والاضطراب وعدم الثبوت. واصطلاحا هي

اضطراب الصوت عند النطق به، سواء كان هذا الاضطراب

سكونا أصيلا للحرف أو سكونا عارضا نتيجة التوقف عليه.

 

شرح ماهي موانع القلقلة

القلقلة هي نغمة صوتية تأتي مرافقة للحرف عند النطق به؛

وتأتي لتثبيته عند خروجه في النطق. وللتمييز بين السكون

الأصيل للحرف والسكون العارض، فالسكون الأصيل يكون

ثابتا في الوقف والوصل للحرف:

القلقلة
القلقلة

قْ – طْ – بْ – جْ – دْ، أما في حالة السكون العارض  فيكون

الحرف متحركا   ويكون بإحدى الحركات  الإعرابية الأصلية الثلاث،

وكذلك عند الوقوف عليه يتم تسكينه.

 

وحروف القلقلة خمسة أحرف، وهي :

(القاف – الطاء – الباء – الجيم – الدال) والمجموعة

في كلمة:(قطب جد).

 

شروط حروف القلقلة :

يشترط للكلمة المحتوية على أحد حروف القلقلة أن يتم

قلقلتها شرطان حتى يتم تنفيذ القلقلة عليها، وهما:

1- يجب أن يكون الحرف ساكنا (أي واضح السكون)، ويتم

رسم السكون في المصحف بـــ(حاء) صغيرة توضع فوق الحرف .

 

2- يجب أن يكون الحرف غير متحركا (أي لا يوجد عليه حركة

لا سكون ولا غيره من العلامات).

 

أنواع القلقلة:

1- القلقلة الكبرى:

وهو مجيء حرف القلقلة في آخر الكلمة مشددا (ففي هذه

اللحظة يكون الحرف مشدد وساكن بسبب الوقوف عليه).

مثل:(الحجُّ – الحقُّ – حاجَّ – ربُّ – أشدّ).

 

إقرأ أيضاً شرح القلقلة في اللغة العربية

 

2- القلقلة المتوسطة:

وهو مجيء حرف القلقلة في آخر الكلمة ساكنًا سكونا ظاهرا.

مثل :(مريجْ – الطارقْ – الفلقْ – لم يلدْ – قريبْ – المجيدْ).

 

3- القلقلة الصغرى:

وهو مجيء حرف القلقلة في وسط الكلمة ساكنًا سكونا واضحا.

مثل 🙁 إبْراهيم – أجْر – ادْخلوا – وجْهه – ذقْ إنّك) .

 

 

طريقة نطق الحرف المقلقل الساكن:

يحدثنا الدكتور أيمن سويد عن القلقلة: بأن إخراج الحرف المقلقل

الساكن يكون دون أن تنطقه متحركا، فهو ساكنا لفظا ومحلا .

ويقول الشيخ محمد النبهان: أن القلقلة صوت ساكن مستقل

بذاته، فهو لا يقارب الحركات الإعرابية الأصلية الثلاث الأخرى

في شيء .

ثانيا: موانع القلقلة:

تُمْنَع القلقلة في عدة مواضعها، وهي:

 

تعريف الإدغام :

فلا تجوز القلقلة في حالة الإدغام بين الحرف الأخير والحرف

الأول من الحروف التي تُدغَم. كما في قوله تعالى:(وقد دّخلوا).

 

التقاء الساكنين:

(فالقاعدة في رواية حفص تقول: إذا التقى ساكنان، يتم تحريك

الأول منهما بالكسر، فتصبح كما هي مكتوبة في المصحف

وتحتها كسرة؛ لأنها رُسمت ووضعت عليها الحركة بحسب

الوصل ولذا لا تقلقل). كما في قوله تعالى:(ولقدِ اصطفيناه).

 

الوقف على حرف القلقلة الساكن بالرُّوم:

فنقف علي الباء بالرّوم، فنأتي بثلث الحركة فتمتنع القلقلة

والرّوم يعامل معاملة الوصل، ويأتي عند الوقف إذا كان

مكسوراً أو مضموما . كما في: (الكتابُ).

إقرأ أيضاً  علوم القران الكريم