أحكام لفظ الجلالة الله – علماء التجويد اتفقوا على تسمية

اللام مغلظة، والمقصود بالتغليظ تفخيم اللام، في حالة أنها إذا

سبقت بالفتح مثل قوله تعالى (شهدَ الله)، وأيضا في حالة إذا

سبقتها الضمة في قوله تعالى (قالوا اللهم)،

 

أحكام لفظ الجلالة
أحكام لفظ الجلالة الله

ومعروف أن لفظ التفخيم يكون للحروف التالية (خص، ضغط، قظ)،

وقد أتضح لنا الاختلاف في أحكام حرف اللام في لفظ الجلالة من

خلال التفخيم والترقيق، و المقصود بترقيق اللام هنا أن تأتي بـعد

الكـسـر, مثال: (بسم الله) . وسوف نوضح لكم في هذا المقال

أحكام لفظ الجلالة الله .

 

أحكام لفظ الجلالة الله

وضح لنا علماء التجويد لفظ الجلالة وطريقة لفهمها كما يلي:

  • لفظ الجلالة واللام بها حكمان هما التفخيم والترقيق، فالتفخيم يكون إذا جاء قبلها ضم أو فتح، بينما الترقيق إذا جاء قبله كسر مطلقة.

 

  • التفخيم: في حالة أن اللام في لفظ الجلالة (الله)، وزيادة الميم في آخر لفظ الجلالة، مثل: (اللَّهُمَّ) ، فيحدث تفخيم القراءة في حالة أنها إذا جاءت خالصة بعد الفتحة، وإن جاءت حقيقية أو بعد الضمة.

 

  • ويلاحظ أن وقوع لفظ الجلالة بعد الفتحة الحقيقية يأتي كثيراً في القرآن الكريم .

 

  • وفي حالة وقوع لفظ الجلالة بعد الفتحة الحكمية، مثل: (ألله أَذِنَ لَكُمْ).

 

  • لام لفظ الجلالة وشرطي التفخيم.

قراءات لفظ الجلالة

حيث جاء في قول أبن الجزري في كتاب القراءات العشر،

بأن فصل هذا الاسم مما قبله وابتدئ به (الله)،فقد فتحت

همزة الوصل وغلظت اللام من أجل الفتحة.

 

  • طريقة تفخيم اللام: يكون العمل بتفخيم اللام بها بوسط اللسان مع إدخال بمخرجها قليلاً.
  • توجيه تفخيم اللام بعد الفتح والضمصنف العلماء توجيه اللام المفخمة في لفظ الجلالة

 

  • بحالتين
    1الحالة الأولي: في حالةالتعظيم بلفظ الجلالة بالرب المعبود سبحانه وتعالى ووضحت الأئمة التفريق بينه وبين مختلف اللامات الأخرى .

 

  • 2الحالة الثانيةحالة تفخيم اللام يناسبها الضم والفتح.، وأوضحها الأئمة مثل قولهم (التفخيم بالضم والفتح يستوجب الترقيق والضمة والفتحة يستعليان في الحنك، كما قيل الفتح والضم في التفخيم المناسب للفظ الله).